حماس: دماء الشهيد

رحبت بوفد فتح.. حماس تدعو لحوار وطني شامل

سراج للإعلام - غزة

قالت حركة المقاومة الإسلامية حماس إن على الاحتلال الإسرائيلي، ألا يحلم بإعادة جنوده الأسرى من قطاع غزة، إلا بصفقة يتم فيها تبييض السجون من الأسرى.

وأكد القيادي بالحركة إسماعيل رضوان خلال مهرجان جماهيري، بمنطقة مشروع عامر بغرب غزة، مساء الأحد، أن قضية الأسرى على رأس أولويات المقاومة.

وخاطب رضوان الاحتلال خلا مهرجان "الوفاء للأسرى والشهداء:" مهما راوغت وماطلت سترغم على الاستجابة لمطالب المقاومة لإجراء صفقة التبادل".

وفي السياق وجه التحية لعميدة الأسيرات، لينا الجربوني، بعد الإفراج عنها صباح اليوم، عقب 15 عاما قضتها بسجون الاحتلال.

كما استنكر رضوان لغة التهديد من قادة السلطة لقطاع غزة، داعيا إياهم لوقف التنسيق الأمني، والمفاوضات مع الاحتلال.

ورحب القيادي بحماس، بوفد حركة فتح القادم لغزة، مشددا على ضرورة أن يكون الحوار وطنيا شاملا يجمع الفصائل كلها، وليس ثنائيا.

من ناحيته أكد القيادي بحركة الجهاد الإسلامي خال البطش أن المعركة مع الاحتلال مستمرة ومفتوحة طالما بقي يحل شبرا من أرض فلسطن، داعيا إلى الوحدة الوطنية لإلحاق الضرر بالعدو.

ورأى البطش أن محاولات إلحاق الضرر بقطاع غزة، تأتي كما أراد الرئيس الأمريكي "ترمب"، والقادة العرب في قمتهم الأخيرة.

وطالب البطش رئيس السلطة محمود عباس بالقيام بواجبه لإنهاء معاناة أهالي القطاع، معتبرا أن لا معنى لكل التحذيرات طوال سنوات الانقسام عن وجود مؤامرة لفصل غزة، في ظل الإجراءات والتهديدات الأخيرة.

وتساءل عن الإجراءات الأخيرة بحق القطاع عن أهدافها، مبديا تخوفه من أتكون مقدمة لتسيق حل إقليمي على حساب اشعب الفلسطيني.

كما دعا وفد الحكومة وحرة فتح، للقدوم لغزة لتطبيق المصالحة وتجاوز سنوات الانقسام، مطالبا بأن يكون اللقاء وطنيا تحضره جميع القوى والفصائل.

وناشد البطش مصر بالتدخل من أجل إنقاء الوضع بغزة، والمبادرة باستئناف جهودها لإنهاء الانقسام.

وفي كلمة مقتضبة للقيادي بحماس أحمد بحر، وجه التحية للأسرى، الذين سيخوضون غدا إضرابا مفتوحا عن الطعام في إطار معركتهم مع إدارة سجون الاحتلال.

وقال بحر إن دماء الشهداء، وآخرهم الشهيد ازن فقها لن تذهب هدرا، وإن الاحتلال لن يفرح طويلا.

وخاطب بحر قادة السلطة متسائلا عن تهديداتهم الأخيرة "هل هي تقديم قرابين بين يدي ترمب"، مؤكدا أن غزة التي خاضت 3 حروب مع الاحتلال ومرغت أنفه لن تنكسر ولن تخضع.

وكرمت حماس خلال المهرجان عائلة الشهيد د. عبد العزيز الرنتيسي، تعبيرا عن تقديرها لتضحياته، ووفاء لدمائه.

كما تخلل المهرجان، مسير عسكري محمول لكتائب القسام جاب شوارع المنطقة.

 
حماس
حماس
حماس
حماس
حماس
حماس
حماس
حماس
حماس
حماس
حماس
حماس
حماس
حماس

تم ارسال التعليق

  • الفجر4:53
  • الظهر11:29
  • العصر2:20
  • المغرب4:39
  • العشاء6:4
  • دولار أمريكي 0 شيكل
  • دينار أردني 0 شيكل
  • جنيه مصري 0 شيكل
  • يورو 0 شيكل
  • جنيه إسترليني 0 شيكل
القائمة البريدية