دعوات لفعاليات وطنية احتجاجًا على الفيتو الأمريكي ضد حماية الفلسطينيين

سراج للإعلام - رام الله: أصدرت القوى الوطنية والإسلامية في محافظة رام الله والبيرة، بيانًا استنكرت فيه موقف الولايات المتحدة الذي يؤكد مدى شراكتها الكاملة مع دولة الاحتلال عبر استخدامها للفيتو لإفشال قرار الحماية الدولية لشعبنا، ودعت إلى الإعلان رسميًّا أن الولايات المتحدة تعامل تمامًا مثلها مثل دولة الاحتلال (رسميًّا وشعبيًّا واقتصاديًّا) ولا مجال لاستئناف أي نوع من العلاقات معها إلا إذا تراجعت عن مواقفها تجاه شعبنا.

ودعت القوى في بيانها الشعب الفلسطيني إلى ما يلي:

ـ التجمع على دوار المنارة اليوم الأحد رفضًا لاستهداف الطواقم الطبية وتحية لروح شهيدة الواجب الإنساني الممرضة رزان النجار.

- الاعتصام أمام الأمم المتحدة قرب قصر رام الله الثقافي الساعة 12:00 يوم الثلاثاء (6-5) للمطالبة بتوفير حماية دولية لشعبنا تحت الاحتلال في الذكرى الـ 51 لاحتلال الأراضي العربية والفلسطينية في عدوان 67.

ـ في ظل المواقف الأمريكية عدّ المؤسسات الأمريكية الداعمة للاحتلال لا تتمتع بأي حماية من أي نوع كان، ويجب أن ترحل، وغير مرغوب باستمرار وجودها المسموم فوق أرضنا، ودعوة الجهات الرسمية لإغلاق هذه المؤسسات ووقف أنشطتها في أرضنا.

ـ تحميل الاحتلال المسؤولية عن انفجار السجون مع التوجه لإعلان أكثر من 500 معتقل إداري عزمهم الشروع بإضراب مفتوح عن الطعام على دفعات، وأهمية الالتفاف خلف هذه القرار شعبيًّا ووطنيًّا.

ـ عدّ يوم الجمعة المقبل يوم القدس بالتزامن مع فعاليات العودة في القطاع الأبي يومًا للتصعيد والزحف لحماية القدس وأداء الصلاة فيها.

ـ تأكيد أهمية المقاطعة لمنتجات الاحتلال، وتوسيع ثقافة المقاطعة وتنظيف أسواقنا ومحلاتنا التجارية وبيوتنا منها.

تم ارسال التعليق

  • الفجر3:43
  • الظهر11:45
  • العصر3:23
  • المغرب6:21
  • العشاء7:47
  • دولار أمريكي 0 شيكل
  • دينار أردني 0 شيكل
  • جنيه مصري 0 شيكل
  • يورو 0 شيكل
  • جنيه إسترليني 0 شيكل
القائمة البريدية