ما حقيقة وجود كائنات فضائية أو أجسام غريبة في الفضاء؟ ناسا تجيب

قررت وكالة الفضاء الأميركية “ناسا” (NASA) التحدث عن الأجسام الغريبة، وعقدت جلسة امتدت 4 ساعات كشفت فيها أنها أجرت أكثر من 800 حالة مشاهدة لظواهر طائرة غير معروفة.

وتوصلت ناسا إلى أنه بين 2 و5% من إجمالي تلك المشاهدات “ربما تكون غير طبيعية حقا”، ومن بين الأمثلة التي تطرقت إليها الوكالة الجسم الكروي المعدني الذي حلق في منطقة الشرق الأوسط عام 2022، والذي لم يشكل تهديدا للسلامة الجوية.

وفي هذا السياق، قال مدير مكتب حل جميع مشكلات المجالات غير المعروفة شون كيركباتريك إن البيانات الحالية وروايات الشهود غير كافية لتقديم دليل قاطع على طبيعة وأصل كل حدث، فبدون بيانات كافية لا يمكن التوصل إلى استنتاجات تلبي المعايير العلمية العالية التي تم وضعها للحل.

وبالنسبة للأجسام القليلة التي تظهر خصائص قد تكون شاذة، أوضح كيركباتريك أنه يتم التعامل مع هذه الحالات بأعلى مستوى من الموضوعية والصرامة التحليلية، وهذا يشمل الاختبار المادي واستخدام النمذجة والمحاكاة للتحقق من صحة التحليلات.

وبشأن سؤال إن كانت حقا توجد كائنات فضائية أو أجسام غريبة في الفضاء، تقول ناسا إنه لا يوجد دليل إلى الآن على وجود كائنات خارج الأرض، لكنها ما زالت تبحث في ذلك.

يذكر أن “ناسا” تستخدم عبارة “الظواهر الطائرة غير المعروفة” وليس “أجسام طائرة مجهولة”، وهذا التغيير في المصطلحات تقول ناسا إنه جاء ليكون متسقا مع قانون إقرار الدفاع الوطني.

وتعرّف ناسا “الظواهر الطائرة غير المعروفة” بأنها “مشاهدات للأحداث في السماء التي لا يمكن تحديدها على أنها طائرات أو ظواهر طبيعية معروفة من منظور علمي.

المصدر / الجزيرة نت


إعلان الثانوية العامة صفحات داخلية
إعلان الثانوية العامة صفحات داخلية



Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى